حب على الحاجز العسكري

1 Star2 Stars3 Stars4 Stars5 Stars (11 votes, average: 4.18 out of 5)
Loading ... Loading ...

5,113 views

حادث فردي،

توتر في المكان،

اشتباكات عنيفة،

أسلحة ثقيلة وخفيفة.

انقسام في المنطقة،

مسلحون يظهرون، والأهالي منقسمون،

وخط تماس جديد يفصل تلك المنطقة عن نفسها.

أراكِ من بعيد تقفين على حاجز المعبر الوحيد،

أمرّ في سيارتي لأرى نورا يسطع من ذلك الحاجز،

عيناكِ.

جرتني عيناك الى المخاطرة والمرور عبر حاجزك،

تطلبين هويتي وأوراقي الثبوتية.

لا أسمعك.

انظر الى عينيك،

حالة صمت تجتاح المكان.

المنطقة مظلمة،

ولا ارى سوى عينيك.

تصرخين, ترفعين سلاحك في وجهي…لا أهتم.

انظر الى عينيك،

تسحبينني من سيارتي بقوة هائلة

لا أشعر بقوتك.

أنظر الى عينيك،

تصفعينني بكعب سلاحك على وجهي،

أبقى صامدةً, لا أتحرك.

أنظر الى عينيك،

تصرخين في وجهي وتأمرينني بخفض عيني عن عينيك.

لا أسمعك

انظر الى عينيك.

تكبلين يدي وتقذفينني على السيارة،

وما زلت أنظر الى عينيك.

أتوسل اليك الا تخفي عيني عن عينيك.

لا تسمعينني،

تحاولين اخفاء وجهي،

أضطر الى استدعاء قوتي،

أقاومك

أفك يدي عن يديك،

وأنظر الى عينيك.

يذهلني انعدام قدرتك على مقاومتي.

استعمل ربطتي من السيارة،

أربط جسدي بجسدك،

وجهي بوجهك،

عيني في عينيك،

أجر جسدينا الى جانب السيارة،

وأركن هناك.

أنظر في عينيك…

وأنتظر موتنا المشتهى على يد قناص.

يرانا،

ويقتلنا معلقتين ببعضنا.

وأنا أنظر في عينيك.

contributed by ZAMAN

Related Posts with Thumbnails

2 Responses to “حب على الحاجز العسكري”

  1. Fruit

    Aug 23. 2012

    strong…

    Reply to this comment
  2. mahada

    Aug 06. 2012

    AMAZINGGGGGGGGGGGGGGGGGGGGGGGGGGGGGGGGGGGGGGGGGGGGGGGG

    Reply to this comment

Leave a Reply